recent
أخبار ساخنة

رهاب الأماكن العامه Agoraphobia

العبد الفقير
الصفحة الرئيسية
رهاب الخروج من المنزل (رهاب الساح Agoraphobia )
رهاب الخروج من المنزل (رهاب الساح Agoraphobia )
 
الخوف من الخروج من المنزل ,الخوف من ركوب المواصلات مثل السيارات او القطارات او غير ذلك, الخوف من الأماكن المفتوحة مثل الأسواق ومواقف السيارات. الخ, الخوف من الأماكن المغلقة مثل المحلات التجارية او المسارح ,الخوف من الأماكن المزدحمة بالناس مثل الوقوف في الطابور او الذهاب لدور العبادة ( خطبه الجمعة او ما شابه ذلك ) الخوف من التواجد في حشد من الناس.
كلها مخاوف تواجد اثنين منها قد يكون دلاله علي الاجورافوبيا  Agoraphobia او رهاب الساح او الخلاء او الخوف من الأماكن الواسعة.
والفوبيا"phobia" او الرهاب مرض نفسي وهو عبارة عن خوف مفرط وغير عقلاني يظهر كرد فعل لشيء ما أو شخص أو حيوان أو نشاط أو موقف. وقد وضحنا ما هو الرهاب وما هي انواعه واعراضه وكيفيه علاجه في موضوع  الفوبيا : الأعراض والأنواع والأسباب والعلاج.

رهاب الأماكن العامة Agoraphobia


ويتمثل المظهر الأساسي للخوف من الأماكن الواسعة في الشعور بالقلق الشديد  من أن يكون الشخص في مكان أو موقف يصعب على الشخص الهروب منه، أو أن تكون إمكانية المساعدة غير متاحة إذا ما حدثت له نوبة ذعر أو إذا طاردته مخاوف طارئة، وهذا القلق سيدفع صاحبه إلى تجنب أن يكون في مثل هذه المواقف أو الأماكن وقد تشمل بعنب أن يكون وحيدا خارج المنزل أو داخله أو وسط زحام من الناس أو السفر بالسيارة أو الأتوبيس أو الطائرة أو المرور من على كوبرى أو الصعود بالأسانسير ( المصعد ) ، وبعض الأشخاص يـستطيعون التعبير عن مخاوفهم ولكنهم يتحملون خبرة المخاوف مع توقع الخوف الشديد وبعض الأفراد قادرون على الـتغلب علـى هذه المواقف عندما يكونون في صحبة آخرين ، والأشخاص الذين يتجنبون هذه المواقف المقلقة أو المخيفة يحرمون أنفسهم من القدرة على السفر والعمل والواجبات المفروضة عليهم خارج المنزل .

وهي أكثر انتشارا في النساء, فهي تحشى النزول إلى الشارع, تحشى أن تسير بمفردها, بل تحشى أن تبقى بمفردها حتى داخل بيتها. وإذا حدث أن وجدت بمفردها في أي مكان شعرت وكأنها علي
وشك الموت، تنتابها الرعشة في كل جسدها كأنها عل وشك الوقوع، مع عرق وضيق في التنفس وضربات عيفة في القلب كأنه يريد أن يقفز من الصدر.

ولعل التمييز بين الأجورافوبيا والفوبيا الاجتماعية والمحدودة وقلق الانفصال الشديد يكون من الصعوبة لأن كل هذه المخاوف تتحدد بالتجنب للمواقف المثيرة للقلق .

معايير تشخيص الأجورافوبيا :

  • القلق من أن يكون الشخص في مكان أو موقف يكون فيه الهروب صعبا ، أو أن تكون المساعدة غير متاحة في المواقف التي تحدث فيها أمور غير متوقعه إذا ما أصيب الفرد بنوبة ذعر ، ومخاوف الأماكن المفتوحة تتضمن خصائص متجمعة من المواقف التي تشمل أن يكون الفرد وحيدا خارج المنزل ، أو الوجود في أماكن مزدحمة أو الوقوف على حافة أو رصيف ، أو المرور على كوبرى أو السفر بالأتوبيس (الحافلة ) أو القطار أو السيارة .
  • إن المواقف الـتي يتجنـبها الفرد تكون مشكلة لمحنة أو مثيرة للقلق والخوف من مطاردة نوبة ذعر أو أعراض مشابهة لنوبات الذعر التي تتطلب وجود أصحاب أو مرافقين للمسـاعدة .
  • وإن القلق أو المخاوف الدافعة للتجنب لا تعد من الاضطرابات العقلـية الأحرى ، مثل الفوبيا الاجتماعية ( مثال : تجنب محدود لمواقف اجتماعـية للخوف من الارتباك ) والفوبيا المحدودة ( مثال : تجنب محدد لموقف واحد مثل ركوب الأسانسير ) واضطراب ما بعد الصدمة (مثال : تجنب الإثارة المرتبطة بالـضغوط الشديدة ) أو اضطراب قلق الانفصال ( مثال : تجنب ترك المنزل والأقارب ).
مصادر المقال 
كتاب علم النفس الاكلينكي في ميدان الطب النفس ل د. عبد الستار إبراهيم ود. عبدالله عسكر  الطبعة الرابعة ص53-54.
كتاب الطب النفس للدكتور علاء صادق ص63
كتاب علم النفس الاكلينيكي لدكتور عبد الرحمن محمد العيسوي طبعه 1992 ص166.
كتاب معايير  5 -DSM  ترجمه أنور الحمادي. 
google-playkhamsatmostaqltradent