recent
أخبار ساخنة

أهمية دراسة علم النفس

مشرف
الصفحة الرئيسية
أهمية دراسة علم النفس
أهمية دراسة علم النفس


يمكننا أن نقدم لك آلاف الأسباب التي تبين لك أهمية دراسة علم النفس. فدراسة علم النفس تحقق الكثير من الأهداف وستجدها تختلف باختلاف الدارس ،بمعني هناك من يدرس علم النفس ليعلم كيف يحل مشاكله الخاصة، وهناك من يدرسه لفهم الدلالة السيكولوجية للأحداث التاريخية الكبرى ، وهناك من يدرسه ليستطيع فهم الآخرين. وسنكتفي في مقالنا هذا بذكر 10 أسباب فقط توضح لك أهمية دراسة علم النفس.


ما هو علم النفس What Is Psychology


علم النفس هو دراسة سلوك الناس وأدائهم وعملياتهم العقلية. ويشير أيضًا إلى تطبيق المعرفة ، والتي يمكن استخدامها لفهم الأحداث ومعالجة مشكلات الصحة العقلية وتحسين التعليم والتوظيف والعلاقات.


علم النفس هو علم دراسة العقل والسلوك. ويشمل علم النفس دراسة الظواهر الواعية واللاواعية ، وكذلك الشعور والفكر. في الحقيقي علم النفس تخصص أكاديمي واسع النطاق.


قد يهمك ايضا تعريف علم النفس


10 أسباب لدراسة علم النفس


اذا كنت تريد ان تدرس علم النفس بشكل شخصي او بشكل أكاديمي فانت علي احد اهم أبواب المعرفة فعلم النفس هو العلم الذي يدرس السلوك الإنساني و اذا كنت تريد ان تعرف ماذا سيقدم لك تعلم ودراسة علم النفس فسنوضح فيما يلي 10 أسباب توضح أهمية دراسة علم النفس:


يساعدك علم النفس علي فهم نفسك بشكل أفضل

يفيد علم النفس الدارس نفسه، وذلك عن طريق معرفة دوافعه وعواطفه، وميوله، وذكاءه وقدراته معرفة موضوعية بعيدة عن الشطحات
الذاتية أو عن الميل إلى الحط من قدر نفسه.


فدراسة علم النفس ستجعلنا نسأل أنفسنا العديد من الأسئلة. الأسئلة التي ليس لها إجابة دائمًا. لكن تلك التي ستساعدنا على البحث والاكتشاف باستمرار.


فالفرد في مرحلة المراهقة مثلا يبدأ يتساءل عن أصل العالم وعن حدوده وذلك بغية أن يجد لنفسه مكانا فيه ،كذلك يتساءل عن أصل المطلق والمجرد، وعن جوهر الألوهية، وعن المذاهب السياسية والاجتماعية مثل الشيوعية والرأسمالية، وعن الصواب والخطأ، وعن أصل التطور، وعن النسبية ومعناها، وغير ذلك من المشكلات الفلسفية والاجتماعية التي يشعر بها.

ستكون مغامرة حيث نتعرف على أنفسنا والآخرين قليلاً كل يوم ، وسنستطيع أن نترك وراءنا بعض المواقف والأفكار التي كانت مهمة جدًا بالنسبة لنا.

ومع تعمقنا في النظريات المختلفة ، والمناهج المختلفة للشخصية ، والتنمية البشرية أو كيفية تأثير الثقافة على سلوكنا ، فنحن مجبرون على النظر إلى حياتنا وحياة الآخرين أيضًا من منظور مختلف تماما.


فدراسة علم النفس تؤثر بنا وتجعلنا نستطيع ان نفهم أنفسنا دون أن نشعر ان ذلك يحدث.



فهم التنوع البشري وأنواع الشخصية

أثناء دراسة علم النفس ، ستتعلم كل شيء عن تنوع الخبرات البشرية. سوف تتعلم التمييز بين أنواع الشخصيات المختلفة ، ولكل منها مزاياها وتحدياتها.
ستساعدك هذه المعرفة على فهم العديد من وجهات النظر وبناء وجهه نظرك. فلا يفكر الجميع ويشعرون بنفس الطريقة ، وهناك طرق لا حصر لها للنظر إلى العالم. سيساعدك هذا على عدم اعتبار نظرتك إلى العالم أمرًا مفروغًا منه ، وعدم الحكم على الآخرين لكونهم مختلفين. وهذا من أهم الأسباب لتعلم علم النفس.



ستتعلم تقدير الأساليب العلمية

علم النفس ليس سحرًا. عالم النفس ليس لديه رادار في ذهنه يسمح له بمعرفة الصدمة التي يعاني منها الشخص الذي أمامه في 5 ثوانٍ ، أو معرفة ما يخافون منه ، أو ما هي نقاط قوتهم.


كما أنه يكاد يكون من المؤكد أيضًا أن يتهمنا الأصدقاء أو الأقارب أو المعارف بـ "تحليلهم" وهذا ليس بغريب فعلم النفس ، كما نعلم ،يرتبط ذكره مع العديد من الأساطير الخاطئة المرتبطة به ، وسيتعين علينا مواجهتها في العديد من السياقات ، سواء أحببنا ذلك أم لا. ومع ذلك ، هناك جانب واحد يجب أن نكون واضحين بشأنه من كلمة علم النفس هوانه علم اجتماعي يقوم على المنهج العلمي.
نحن بحاجة إلى ان نفهم أنه من أجل الوصول إلى استنتاجات معينة ، وبيانات معينة ، ورؤى ،و يجب أن نمر بالكثير من العمل الشاق والموضوعي والصبور. يعتمد هذا العمل دائمًا على سلسلة من طرق البحث ، وهذه هي الطريقة لتكون ناجحًا كمحترف في علم النفس.


تطوير التفكير النقدي

تساعدنا الكثير من المواد والنظريات والمناهج والمجالات التي تتكون منها دراسات علم النفس على تطوير التفكير النقدي. سواء أحببنا ذلك أم لا ، فهو مطلب أساسي إذا أردنا أن نكون محترفين في علم النفس ، وإذا كنا نريد حقًا أن نكون مفيدين للناس دون أن نفقد نزاهتنا وشرفنا. وعندها فقط نستطيع التمييز وسنعرف الخداع او التلاعب بسهوله.


"لا تعتقد أنك تعرف كل شيء. بقدر ما تقدر نفسك ، تحلى دائمًا بالشجاعة لتقول لنفسك: أنا جاهل " -إيفان بافلوف-


فهم أكبر للعلاقات الإنسانية

إن دراسة علم النفس لن يحولنا تلقائيًا إلى أشخاص أصح نفسيًا أو أكثر نجاحًا أو أكثر سعادة (على الأقل ليس الأغلبية). يعاني علماء النفس أيضًا من الاكتئاب والقلق. إنهم ليسوا محصنين ضد الإخفاقات في علاقاتهم العاطفية وحتى لديهم رهاب صغير وقيود. ومع ذلك ، فإن امتلاك كل هذه المعرفة يجعلهم أكثر وعياً بما يحدث لهم ومن حولهم. يجعلهم يفهمون الديناميكيات العلائقية بشكل أفضل. يساعدهم في معرفة متى يطلبون المساعدة و ما هي أفضل طريقة لمساعدة أنفسهم أو الآخرين.


ستنظر الي المرض العقلي بمنظور جديد

ستسمح لك دراسة علم النفس بتفكيك العديد من الأساطير التي يعتقدها الناس حول المرض العقلي. سوف تفهم ، على سبيل المثال ، الفروق بين المتلازمة والاضطراب والمرض. ستدرك أن الدواء أحيانا لا يعالج بعض الأمراض سوف تكتشف بنفسك مدى تعقيد إجراء التشخيص والفروق الدقيقة المتعددة الموجودة في الاكتئاب أو اضطراب القلق أو الفصام.


في علم النفس هناك تخصص لكل شغف

ليس كل علماء النفس محللين نفسانيين أو يتبعون مبادئ فرويد بل هناك الكثير ممن لا يتبعونها أكثر من الذين يتبعونها. ليس كل علماء النفس يمارسون التنويم المغناطيسي أو لديهم عيادات.
كما تتيح لنا دراسة علم النفس الفرصة التدرب في مجموعة واسعة من التخصصات ، حتى نتمكن من اختيار التخصص الذي نفضله فالخيارات كثيرة ومنها :
  • علم النفس السريري او الاكلينكي Clinical psychology
  • علم النفس التربوي Educational psychology
  • علم النفس الرياضي Sports psychology
  • علم النفس الشرعي Forensic psychology
  • علم نفس الصحة Health psychology
  • علم النفس التنظيمي Organizational psychology
  • علم نفس الطفل والمراهق Child and adolescent psychology
  • علم النفس الاجتماعي أو المجتمع Social or community psychology

وغير ذلك ففي علم النفس ستجد تخصص يناسب شغفك.


علم النفس يكمل التخصصات الأخرى.

لا تكمل العديد من مجالات الدراسة التخصصات الأخرى بقدر ما يكمل علم النفس. يمكننا ، على سبيل المثال ، الحصول على شهادة في الصحافة أو الطب أو التمريض أو الصيدلة أو فقه اللغة أو الأنثروبولوجيا أو الفن أو الاقتصاد وفي نفس الوقت نقرر أن نبدأ دراسة علم النفس من أجل الحصول على معلومات أكثر ثراءً وشمولية ، وممتعه في نفس الوقت.


"حتى عندما لا يكون من الممكن تحقيقه بالكامل ، نصبح أفضل في محاولة السعي وراء هدف أعلى" -فيكتور فرانكل-


دراسة علم النفس تثرينا من خلال فهم السلوك البشري بشكل أفضل ، بكل تفاعله الاجتماعي ، واللغوي ، والتواصل ، والتحفيز ، والعواطف ، واتخاذ القرار. غالبًا ما تكون هذه العمليات ضرورية من أجل الحصول على رؤية أكثر اكتمالاً للعلوم الأخرى.


ستكتشف عالم اللاوعي الرائع

لا تلتزم حياتنا الداخلية دائمًا بنفس القواعد مثل حياتنا الخارجية. يتمثل جزء كبير من علم النفس في اكتشاف سبب تصرفنا بالطريقة التي نتصرف بها في المواقف المجهدة أو المحددة. ما هي العمليات اللاواعية التي يبدو أنها تتفوق علينا عندما لا نتوقعها؟ ماذا يحاولون أن يقولوا عن أنفسنا؟ ما الذي تحاول أحلامنا قوله؟ وما الذي نحتاج إلى تغييره لنعيش حياة أكثر إرضاءً؟ بمحاولة الإجابة على هذه الأسئلة لأنفسنا وللآخرين ، فإننا نساعد في تطوير طريقة عيش أكثر وعياً ونهدف إلى إضفاء المزيد من المعنى على حياتنا.


سوف تتعلم التواصل بشكل أفضل

هذا جانب لا نتحدث عنه دائمًا. ومع ذلك ، فإن الشيء الذي يكتشفه طلاب علم النفس في دراساتهم اليومية ، هو أنهم يكتسبو المزيد من المهارات في إدارة العواطف أو فهم لغة الجسد أكثر بكثير مع فهم الفروق الدقيقة ،مما يمنحهم في الواقع قدرة أكبر في التواصل بين الأشخاص.
نحن لا نتحدث فقط عن تحسين قدرتنا على التحدث في الأماكن العامة ، ولكن أيضًا كيف سنبدأ في التواصل بشكل أفضل مع موظفينا. سنفهم الشخص الذي أمامنا من خلال تواصله غير اللفظي ونبرة صوته وتعبيراته ، وسنكون قادرين على إجراء حوار أكثر تعاطفاً وفعالية معه.




مراجع Top 10 Reasons to Study a Psychology Degree in 2021
كتاب علم النفس العام تأليف الدكتور عبد الرحمن العيسوي.
google-playkhamsatmostaqltradent